الأسئلة الشائعة

أين تقع حديقة النباتات والأشجار العُمانية؟

تقع الحديقة في قرية الخوض بولاية السيب، وقريبة من شارع مسقط السريع وتبعد حوالي 10 دقائق من جامعة السلطان قابوس.

هل ستكون الإنشاءات على كامل مساحة الحديقة؟

المساحة الإجمالية للحديقة حوالي 425 هكتار وهي مساحة كبيرة جداً. سيتم بناء البيئات الطبيعية، المساحات المخصصة للعرض وجميع خدمات الزوّار على مساحة إجمالية وقدرها 70 هكتار، وسيكون الجزء المتبقّي عبارة عن محمية طبيعية متاحة الإستكشاف.

هل الحديقة مفتوحة للزوّار في الوقت الحالي؟

الحديقة غير جاهزة في الوقت الحالي لإستقبال الزوّار لأنها مازالت قيد الإنشاء، ولكن مشتل الحديقة يحتوي على أكبر تجميع موثّق للنباتات العربية في العالم، ونقوم بتوفير بعض الزيارات لهذا المشتل عن طريق الحجز المُسبق عن طريق الموقع الإلكتروني للحديقة.

متى سيتم افتتاح الحديقة لجميع الزوّار؟

مشروع الحديقة قيد الإنشاء في الوقت الحالي، وهو الأول من نوعه في المنطقة، وسيتم الإعلان متى ما كان جاهزاً لإستقبال جميع الزوّار.

هل من الممكن حجز زيارات مدرسية للحديقة؟

لقد استفادت الحديقة من خلال العديد من الزيارات المدرسية في السنوات الماضية في تطوير برامج تعليمية ذات صلة بالمناهج. لمزيد من المعلومات الرجاء التواصل معنا.

كيف يمكنني الحصول على وظيفة في الحديقة؟

ستحتاج الحديقة إلى عدد من الموظّفين خلال السنوات القادمة، وستكون الغالبية العُظمى من العُمانيين من أجل تحقيق مبدأ الإستدامه في بناء وتطوير الكفاءات. ومتى ما توافرت وظائف جديدة سيتم الإعلان عنها في الجرائد المحلية، كما أنه سيتم الإعلان عن الشواغر للخبراء الدوليين من خلال الموقع الإلكتروني للهيئة الدولية لحماية الحدائق النباتية (BGCI) (www.bgci.org).

هل تستقبل الحديقة المتطوّعين في الوقت الحالي؟

لاتستقبل الحديقة المتطوّعين في الوقت الحالي، ويتم التركيز على تطوير الموظفين، ولكننا نعمل على جعل العمل التطوّعي جزءً من البرامج التي سيتم طرحها في المستقبل لإعطاء المتطوّعين الفرصه للمساهمة في بناء الحديقة. ومتى ماكانت البرامج التطوّعية جاهزة سيتم الأعلان عنها من خلال الموقع الإلكتروني للحديقة.

هل يمكن شراء نباتات من الحديقة؟

ستحتاج الحديقة جميع النباتات الموجودة في المشتل حالياً ليتم زراعتها لاحقاً في البيئات التي سيتم بناؤها. وعند إفتتاح الحديقة سيكون هنا منصّات لبيع النباتات من أجل إعطاء الزوّار الفرصة لشراء بعض النباتات المحلية الجميلة.

OBG